البحث في...
عنوان التقرير
إسم الباحث
المصدر
التاريخ
ملخص التقرير
نص التقرير
 أسلوب البحث
البحث عن اي من هذه الكلمات
النتيجة يجب أن تحتوي على كل هذه الكلمات
النتيجة يجب أن تحتوي على هذه الجملة
الهرمنيوطيقا الفلسفية عند غادامير - الإنسان ليس تاريخاً محضاً -

الهرمنيوطيقا الفلسفية عند غادامير - الإنسان ليس تاريخاً محضاً - محمد عرب صالحي المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية ربيع 2020 م / 1441 هـ

تتضمّن هذه المقالة نقداً مجملاً لبعض آراء فيلسوف التأويل الألماني هانس غادامير(1900-2000). وتقصد على وجه الخصوص نقد الآراء التي اشتهرت لاحقاً تحت عنوان "الهرمنيوطيقا الفلسفية"، وتم التنظير على أساسها حول أنطولوجية الفهم والتاريخية الذاتية لفهم التنظير. يركّز الباحث هنا على نقد نظرية تاريخيّة الفهم عند غادامير من جهات مختلفة. فقد عمد في البداية إلى تناول بحث النسبيّة ليثبت بالأدلة المتقنة ـ على الرغم من إنكاره النسبية الأبستمولوجية والمعرفية  والتي هي من لوازم الهرمنيوطيقا الفلسفية التي لا يمكن إنكارها؛ ثم ينتقل إلى بيان رؤية غادامير لمفهوم "الحقيقة" في العلوم الإنسانية... التفاصيل | 108
 
مشروع ديفيد رآوبيني اليهودي  للاستيلاء على فلسطين 1522 - 1538م

مشروع ديفيد رآوبيني اليهودي للاستيلاء على فلسطين 1522 - 1538م د. مصطفى وجيه مصطفى إبراهيم المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية ربيع 2020 م / 1441 هـ

سنتناول في مقدمة  هذا البحث التعريف بالموضوع وأهمّيته، ثم  نعالج الموضوعات وفق الترتيب الآتي: التطلّعات المشيحانيّة عند ديفيد رآوبيني  ودلالاتها،  القبائل المفقودة: ملامح ودلالات، رايات القبائل اليهوديّة عند رآوبيني ومغزاها، تقديم مشروع الحملة إلى سادة الغرب الأوروبي،  محاولة رآوبيني استغلال الخلافات الغربية، الغربية لصالح الجماعات اليهوديّة،  محاولة التحالف (البابويّة وموقفها،  ملك البرتغال ووعوده،  مقابلة الإمبراطور شارل الخامس،  النهاية والفشل،  الخاتمة). التعريف بالموضوع: من ضمن ما ضمّته موسوعة الرحّالة اليهود (Jewish travelers) للباحث الأميركي... التفاصيل | 109
 
الحدوث والقدم عند ملا صدرا  وابن ميمون؛ دراسة مقارنة

الحدوث والقدم عند ملا صدرا وابن ميمون؛ دراسة مقارنة د. فاطمة العقیلي المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية صيف 2020 م / 1442 هـ

الخلاصة موضوع المقالة: دراسةٌ مقارنةٌ في مسألة «حدوث العالم وقدمه» بین عالم یهودي، ‌وهو موسی بن میمون، وعالم إسلاميّ یعتبر أحد أشهر الفلاسفة، وهو صدر الدین الشیرازي‌ المشهور بملا صدرا. وقد تناولت الدراسة في بدایتها التعریف بالمفاهیم المرتبطة بالبحث، وأشرنا إلی أهمّ النّظریات المطروحة في هذه المسألة، وناقشنا أدلّة القائلین بقدم العالم وفقًا لرأيي ابن میمون وصدر المتألّهین، ثم ذکرنا رأي‌ ابن میمون في‌ المسألة، واتّضح أنّه يقول بالحدوث الزماني ‌للعالم کما یقول به المتکلّمون. وأمّا رأي‌ صدر المتألّهین، وإن كان مطابقًا لرأي المتکلّمین في حدوث... التفاصيل | 254
 
جهود المستشرق الألماني يوهان فك  في اللهجات العربية (دراسة ابيستيمولوجية)

جهود المستشرق الألماني يوهان فك في اللهجات العربية (دراسة ابيستيمولوجية) أ د. سامي الماضي المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية ربيع 2020 م / 1441 هـ

الكلمات المفتاحية: ـ اللّهجات العربيّة ـ الاستشراق والعربيّة ـ اللّهجات بين الاستعمال والفصحى ـ اللّهجات بين التصريف الإعرابي والاستعمال ـ لغة التفاهم ـ العربيّة المولدة ـ التواصل اللّغوي مدخل إذا كانت اللّهجة تمثّل طريقة من طرائق الأداء في التواصل اللّغوي، فهي تدلّ على طريقة الكلام التي نشأ عليها الإنسان وترعرع؛ لأنّ طريقة اللّسان هي من تُنْبئ عن سمات تلك القبيلة أو غيرها. عندها مثّلت بيئة لغويّة معيّنة كانت رافدًا تصبّ في عمليّة التواصل اللّغوي على اعتبار أنّ اللّغة هي أصواتٌ يعبّرُ بها كلّ قوم عن أغراضهم وحاجاتهم، وهذا الأمر جعل من اللّهجة ميدانًا واسعًا للبحث... التفاصيل | 188
 
مفهوم الهرمنيوطيقا ماهيته، آلياته، ومذاهبه الفلسفية

مفهوم الهرمنيوطيقا ماهيته، آلياته، ومذاهبه الفلسفية صفدر إلهي راد المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية ربيع 2020 م / 1441 هـ

أخذ مفهوم الهرمنيوطيقا مساحة وازنة من الدراسات والبحوث في تعريف ماهيته اللفظية والاصطلاحية واستعمالاته، ومع أن هذا المفهوم نال نصيبه الأوفى في المدوّنات المعجمية قديماً وحديثاً، إلا أنه لا يزال حاضراً بقوة في كل نصٍّ يتاخم العلوم والمعارف الإنسانية ولا سيما النصوص الدينية. والمفارقة أن المفهوم نفسه صار موضوعاً للتأويل بسبب النتائج المترتبة على الموضوعات التي يجري تطبيقها عليها. في هذه الدراسة إعادة تأصيل للمفهوم والمصطلح تبعاً للمعالجات البحثية التي تناولته في الحضارات الإنسانية المختلفة. المحرر الهرمنيوطيقا علمٌ مرتبطٌ بعددٍ من العلوم الأخرى، ويتميّز بأنّه أساسٌ... التفاصيل | 158
 
أدوار علم الكلام عند الإمامية ، الدور النبوي (13 ق هـ . 11هـ)

أدوار علم الكلام عند الإمامية ، الدور النبوي (13 ق هـ . 11هـ) السيد هاشم الميلاني المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية صيف 2020 م / 1442 هـ

تمهيد: نعتقد أنّ علم الكلام بدأ في جذوره الأولى منذ العهد النبويّ (صلى الله عليه وآله)، وتحديدًا بعد المبعث إذ لا ينشأ الدين ـ أيّ دين كان ـ ولا ينمو ولا يستمرّ من دون وجود منظومةٍ كلاميّةٍ تُبيّن ركائزه الأساسيّة وتدافع عنها، وتردّ على ما يرد عليه من أسئلة واستفهاماتٍ عديدةٍ. نعم، إنّ المنظومة الكلاميّة هذه مع لحاظ وحدة مضمونها، غير أنّها تختلف وتتغيّر أساليبها ومناهجها عبر الزمن، وبحسب الحاجة، طالما كان الهدف هو التبيين والدفاع، فكان الإنسان المسلم يتّخذ أجود الأساليب والمناهج المتاحة في زمنه للقيام بهذه المهمّة. ولذا عندما نرى بدايات علم الكلام في العهد النبويّ(صلى الله... التفاصيل | 211
 
جهود المستشرقين الفرنسيين في دراسة اللهجات الجزائرية مقاربة إثنوغرافية

جهود المستشرقين الفرنسيين في دراسة اللهجات الجزائرية مقاربة إثنوغرافية الدّكتور: حاج بنيرد المركز الاسلامي للدراسات الاستراتجية ربيع 2020 م / 1441 هـ

مقدّمة: لقد بذل المستشرقون الفرنسيّون جهودًا كبيرةً في دراسة المجتمع الجزائري، والتّعرّف على مختلف مكوّناته، منذ أن وطأت أقدامهم أرض الجزائر، عبر منهجٍ استشراقيٍّ متكاملٍ نُسجت خيوطه في المعاهد الفرنسيّة مثل كلّية الآداب واللّغات الشّرقيّة بالسّربون، وcollège de France، وغيرها، ثمّ كلية الآداب بالجزائر والمعاهد المختلفة، برعاية السّلطة الاستعماريّة. وكان أب الاستشراق الأوربي سلفستر دي ساسي (ت 1836)، من أوائل المستشرقين الّذين اعتنوا بالجزائر من خلال ترجمته للمنشورات الأولى للحملة الفرنسيّة على الجزائر، وبرزوا في مجال الإثنوغرافيا والبحوث الأنثروبولوجيّة، الّتي عرفت ازدهارًا... التفاصيل | 226
 
قوة التعريف في عملية الإقناع والاستجابة لدى الشعوب

قوة التعريف في عملية الإقناع والاستجابة لدى الشعوب زينب عقيل مركز الاتحاد للأبحاث والتطوير

القابلية للاستعمار، هو المصطلح الذي استخدمه مالك بن نبي في كتابه مشكلة الأفكار في العالم الإسلامي. يتحدّث بن نبي عن مسألة استيراد الأفكار من العالم الغربي ويضعها في إطارين: إما أفكارًا ميّتة، وإما أفكارًا مميتة. فالأفكار الميتة هي تلك التي ليس لديها جذور في بوتقة الثقافة الأصيلة للعالم الإسلامي. أما الأفكار المميتة، فهي تلك التي خلّفت في عالمها الأصلي جذورها ووفدت إلى عالمنا. ويرى أن الأفكار الميتة بدورها تستدعي الأفكار المميتة. من جهتنا، نضيف إلى نظرية مالك بن نبي على فكرة الأفكار المميتة، أنها عندما تكون جذورها في عالمها الثقافي الأصلي، فإنّ ثمة من يطعّم هذه الجذور ويعتني... التفاصيل | 433
 
ديفيد هيوم كمثال لمعضلة التنوير حضارة الشك

ديفيد هيوم كمثال لمعضلة التنوير حضارة الشك د.بهاء درويش المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية شتاء 2020 م / 1441 هـ

يعتبر ديفيد هيوم أنَّ “علم الإنسان”هو على قمَّة العلوم الأخرى، في حين أنَّ النتائج التي توصَّل إليها التنويريُّون  هي على العكس تماماً، إذ انتهت إلى أنَّ الإنسان كائن بلا روح، بلا جوهر نفسيٍّ، لا حرِّيَّة للإرادة عنده، ولا ملكة غير طبيعيَّة للعقل لديه، وبالتالي لا تميُّز له عن غيره من الكائنات يوافق فخره بقدراته. وإذا كانت السِّمة الجوهريَّة التي يتَّصف بها الفكر التنويريُّ هي أزمته مع سلطة الاعتقاد، فإنَّ هيوم يمثِّل هذه السمة  خير تمثيل، بل يمكن القول أنَّه فيلسوف الشكِّ بالقدرة البشريَّة العقليَّة من حيث هي قدرة معرفيَّة، إذ أنَّه لم يجد  تبريراً للاعتقاد... التفاصيل | 277
 
شتروتمان وبؤس الكتابة التاريخية

شتروتمان وبؤس الكتابة التاريخية يوسف الهادي المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية ربيع 2020 م / 1441 هـ

مدخل  صدرت أخيرًا عن دار الورّاق في لندن الترجمة العربية لكتاب (الشيعة الاثنا عشرية في زمن المغول، نصير الدين الطوسي ورضي الدين ابن طاووس شخصيّتان من ذلك الزمان)[2]، الذي كان المستشرق الألماني رودولف شتروتمان (1877-1960م)، قد أصدره سنة 1926م؛ بترجمة الأستاذ محمود كبيبو ودراسة وتقديم السيد ماجد شُبَّر. وقد عُرِف عن شتروتمان اهتمامه «بالمذاهب المستورة والفرق الدينية القليلة الانتشار، فعُني أولاً بدراسة الزيدية...، ثم انكبَّ بعد ذلك على سائر فرق الشيعة من اثني عشرية وإسماعيلية ونصيرية ودروز، فضلاً عن الفرق الغريبة في الإسلام...، وإلى جانب نشاطه في التأليف، أشرف على إصدار مجلّة... التفاصيل | 281
 
المعجزة في فلسفة الدين عند هيوم ، الدليل المتهافت على نقضها

المعجزة في فلسفة الدين عند هيوم ، الدليل المتهافت على نقضها محمد فتح علي خاني المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية شتاء 2020 م / 1441 هـ

يستخدم هيوم الاستدلال العلّيّ في ما يرتبط بموضوع المعجزة، وذلك في إطار الحكم على صحة معتقد دينيّ ما. الباحث محمد فتح علي خاني ناقش هنا أطروحات هيوم بصدد المعجزة في سياق مجادلاته مع اللاهوت المسيحي. هذا البحث يتمحور حول الكيفية التي تناول فيها هيوم موضوع المعجزة في إطار اهتماماته بقضايا فلسفة الدين. كما يتضمن تفكيكاً لآراء هيوم وتحليلها وبالتالي نقدها على قاعدة إثبات واقعية المعجزة تبعاً لمنهج الاستدلال العليِّ. المحرِّر في القرنين السابع عشر والثامن عشر للميلاد شاع حقلان للدفاع عن الإيمان بالله؛ حقل يخوض في الأصول والمبادئ المشتركة بين المسيحيّين والربوبيّين (المؤمنين... التفاصيل | 263
 
الغرب يعزز صورة الصراع بين المسلمين ويغذيها، السنة والشيعة لِمَ يقتتلون؟

الغرب يعزز صورة الصراع بين المسلمين ويغذيها، السنة والشيعة لِمَ يقتتلون؟ نقد ومناقشة: جهاد سعد المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية شتاء 2020 م / 1441 هـ

يأتي هذا الكتاب الفرنسي في إطار حرص المستشرقين المحدثين على تعميق وتظهير الإنقسام المذهبي الإسلامي، وإبقاء الشروخ التاريخية كعامل سياسي يصنع الحاضر والمستقبل، ضمن المبدأ المقدس عند المستعمرين فرق تسد. منطلقةً من حادثة مقتل الصحفية أطوار بهجت عام 2006 على يد تنظيم القاعدة، وأنها كانت شيعية الأم سنية الأب، تطور غوزلان مرثيتها للاسلام والحضارة الإسلامية التي ماتت في مدينة ألف ليلة وليلة، تحت أقدام المليشيات الطائفية من الطرفين. يضمّ  الكتاب ديباجة وأربعة فصول وخاتمة. الفصل الأول: إلى أي تاريخ يَرجع الانفصال؟ الفصل الثاني: هل هناك نسختان للإسلام؟ الفصل الثالث: كيف أصبح... التفاصيل | 328
 
الوصل المضطرب بين العقل والأخلاق مقاربة نقدية لرؤية ديفيد هيوم

الوصل المضطرب بين العقل والأخلاق مقاربة نقدية لرؤية ديفيد هيوم حسين علي شيدان شيد المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية شتاء 2020 م / 1441 هـ

أعار ديفيد هيوم أهميَّة بالغة لمسألة تأثير العقل على الأخلاق، حيث قيَّد نطاق تأثيره إلى حدٍّ كبيرٍ من منطلق اعتقاده بأنَّ العواطف هي صاحبة الحظِّ الأوفر في هذا المضمار. لكنَّ هيوم لم يلتزم بهذا الرأي طوال مسيرته الفكريَّة بل تبنَّى أحياناً وجهات نظر لا تتناغم معه.  ثم خلص إلى وجهة نظر تفيد بأنَّ العقل عبارة عن قابليَّة الإنسان على الاستدلال والاستنتاج الَّلذين هما على نوعين: برهانيٍّ يوضح لنا واقع الارتباط بين التصوُّرات، وعلِّيٍّ – تجريبيٍّ أو ظنِّيٍّ - تتَّضح لنا على أساسه القضايا الواقعيَّة والسلاسل العلِّيَّة لشتَّى الوقائع والأحداث. الهدف من هذه المقالة كما يوضح... التفاصيل | 201
 
الإسلام في مرآة الأنواريين مونتسكيو  فولتير وروسو نموذجاً

الإسلام في مرآة الأنواريين مونتسكيو فولتير وروسو نموذجاً رشيد النفينف المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية شتاء 2020 م / 1441 هـ

لن يختلف المطلعون على تاريخ أوروبا الحديث في الاعتراف بالنزعة اللادينية التي اجتاحت الفكر الغربي آنئذٍ، ولا يمكن إنكار المواجهة العنيفة التي شهدتها القارة العجوز باسم الدين أولًا، ثم ضده لاحقًا؛ من الحروب الدينية الداخلية بين الكاثوليك والبروتستانت، إلى الحرب ضد الكنيسة وانتزاع ممتلكاتها وتجريدها من كل سلطةٍ ممكنةٍ، أي نزعة الدنونة التي ميزت حركة التنوير الأوروبية. لقد كان للفرنسيين نصيب الأسد في تلك الحركة كما هو معلومٌ، وليست إنتاجات الموسوعيين سوى الدليل الساطع على تزعم نقد الفكر الديني والقطع مع التفسيرات اللاهوتية، لصالح تفسيراتٍ عقليةٍ علميةٍ تجنح ما أمكنها إلى... التفاصيل | 380
 
نشأة الدين عند هيوم من التعددية إلى التوحيد نقد في تطور الأديان

نشأة الدين عند هيوم من التعددية إلى التوحيد نقد في تطور الأديان د.غيضان السيد علي المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية شتاء 2020 م / 1441 هـ

«الخوف والقلق هما- فحسب- منبعا التديُّن عند الإنسان».. هذه فكرة جزم بها ديفيد هيوم في معرض تحليله لنشأة الأديان. بيد أنَّها لقيت ردود فاعلة داحضة، كما يرى الدكتور غيضان السيد علي في بحثه هذا. لقد اعتبر هذه الفكرة زعمًا زائفًا إلى حدٍ بعيد؛ حيث كان تفكُّر الإنسان الدائم في خلق السماوات والأرض، ورغبته الجارفة في التعرُّف على سرِّ الكون، أحد البواعث القويَّة التي دفعته إلى الاعتقاد بفكرة الخالق. أهميّة هذا البحث تكمن في متاخمته النقدية لرؤية هيوم حول أصل ونشأة الأديان وتطوُّرها وارتقائها؛ ليبيِّن أوجُه القصور والنقص التي شابت معالجاته للقضايا الدينيَّة، موضحًا تناقضاته... التفاصيل | 499
 
تحولات الحركة السلفية ومستقبلها في الاتحاد الروسي

تحولات الحركة السلفية ومستقبلها في الاتحاد الروسي عمرو الديب المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية شتاء 2020 م / 1441 هـ

التحدّي الأيديولوجيّ الأكثر خطورة على نقاء الإسلام الروسيّ، يتمثّل في الإسلام الراديكاليّ، الذي يسمّيه المستشرقون و الباحثون الروس «السلفيّة»  أو «الوهّابيّة»، فلا فرق عندهم بين هذين المفهومين سواء على المستوى الأكاديميّ أو المستوى الأمنيّ. ووفقًا لدراسة أجراها «أنطون شيكوف» -باحث في دائرة السجون الروسية- في عام 2016م، فإنّ 95٪ من موظّفي الوحدات التشغيليّة لنظام تنفيذ القانون في روسيا لا يستطيعون التفرقة بين مفهوم «السلفيّة» ومفهوم «الوهّابيّة»، فالمفهومان مرادفان لمصطلح «الإسلام الراديكاليّ»[1]. الحركة السلفيّة في روسيا الاتحاديّة... التفاصيل | 519
 
جدل العلاقة بين الذهن والعين نقد العلامة مطهري لأطروحات هيوم

جدل العلاقة بين الذهن والعين نقد العلامة مطهري لأطروحات هيوم إعداد: علي دجاكام المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية شتاء 2020 م / 1441 هـ

يتَّهم بعض العلماء الغربيِّين ديفيد هيوم بأنَّه أنكر وجود الله، وأنَّ ذلك كان السبب الأساسيَّ في رواج الفكر المادِّي في العصر الحديث ولا سيَّما في العالم الغربيّْ. هيوم، كما ورد في النقد الذي قدَّمه العلَّامة مرتضى مطهَّري لأطروحاته، لم يكتفِ بإنكار وجود الجوهر النفسانيِّ المستقلّْ، بل أنكر أيضاً وجود الجوهر المادِّي الخارجيِّ، إذ ادَّعى أنَّنا نستنتج من الإحساس والتجربة وجود سلسلةٍ من الأمور المسمَّاة بالأعراض والحالات، أمَّا وجود الجوهر الجسميِّ الذي هو منشأ حالات الضمير والوجدان، فلا تؤيِّده التجربة، ولا يشهد له الحسّْ. في المقابل، لا يتبنَّى هيوم فكراً مادِّيَّاً... التفاصيل | 529
 
أربعة أسباب تقضي بعلمية الكلام التراثي وبسفسطائية الكلام الحداثي

أربعة أسباب تقضي بعلمية الكلام التراثي وبسفسطائية الكلام الحداثي د. سنوسي سامي المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية شتاء 2020 م / 1441 هـ

مقدّمة:(طرح الإشكال): لقد شهدت الحضارة الإسلاميّة من تطوّرٍ لعُلومها وبلوغها ذروة درجاتها، بقَدرِ ما شهدته سائر الحضارات المعاصرة لها في علومها من هبوطٍ إلى حضيض دركاتها. إنّ تطوّر هذه العلوم ـ في الحقيقة ـ عائد إلى أسباب ومقدّمات منها الكبرى والصغرى، ومن بين الأسباب الكبرى: الدين الإسلامي بقَولَيْه الثقيلين القرآن والسنّة والصحيحة، ونحن هاهنا لسنا بصدد ذكر كلّ العلوم التي شهدت ميلادها مع ظهور الدين الخاتِم، بل سنقتصر كلامنا على أشرف عِلْم عُدَّ -طيلة تاريخه- رئيسًا للعلوم الدينيّة، ألا وهو علم الكلام. لقد اكتملت الهندسة المعرفيّة والمنهجيّة والمنطقيّة لعلم الكلام الإسلاميّ... التفاصيل | 621
 
المرجعية الهندية للتصوف الإسلامي في دراسات المستشرقين

المرجعية الهندية للتصوف الإسلامي في دراسات المستشرقين د.خالد إبراهيم المحجوبي المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية شتاء 2020 م / 1441 هـ

مدخل: من خلال حفريات وجدت في حوض نهر السند، اتضح شهود تلك المنطقة حضارةً متقدمةً منذ القرن التاسع والعشرين قبل الميلاد (2900 ق.م). وكان أصحاب تلك الحضارة هم سكانَ الهند الأصليين المسمَّيْن (الدرافيين)، وذلك ضمن منطقةٍ منعزلةٍ جغرافيًّا، وقد شهدت حوالي سنة (1500 ق.م) غزوًا من الآتين من آسيا الصغرى، وإيران ممن كانت حياتهم قائمةً على الرعي والغزو. وشكلوا في الهند جملةً من الممالك المتنافسة، وكانت لغتهم (السنسكريتية)، وعند قومهم كانت الديانة الطوطمية سائدةً في شبه جزيرة الهند. وقد سمي العصر الذي شهد الوجود الآري بعصر الفيدا، وتوجهت الديانة الفيدية الأولى إلى تقديس المظاهر الطبيعية... التفاصيل | 433
 
القدماء، الوعي البسيط، وشكوكية هيوم الهوية والريبية المفرطة

القدماء، الوعي البسيط، وشكوكية هيوم الهوية والريبية المفرطة ماريا ماغولا أداموس المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية شتاء 2020 م / 1441 هـ

أهمل أغلبُ الباحثين القسمَ الثالث من الفصل الرابع من كتاب هيوم "رسالة حول الطبيعة البشريَّة". لقد بدا أنّ الفلاسفة يُركِّزون على القسمين الثاني والسادس وبالكاد يمنحون أهميَّة للقسم الثالث، إلَّا أنّ هذا القسم الأخير يُقدِّمُ أفضل بيانٍ عن مدى جدِّية شكوكيَّة هيوم وكيف أنّ فلسفته -خلافاً لنواياه-  بعيدةٌ كلَّ البُعد عن “مشاعرالوعي البسيط”. يتناول هذا البحث بحسب ترتيبه المنهجيِّ ثلاث قضايا: أولاً: رأي هيوم بالفلسفة القديمة كما طرحه في القسم الثالث، مع تركيزٍ خاص على نقاشه حول الهويَّة وبساطة الأجسام. ثانياً: الاحتجاج على رأيه  حول الهويَّة والبساطة.   ثالثاً:... التفاصيل | 265